كيف يمكن اللعب باعتدال؟

ليس من السهل تحديد القدر المعتدل. عندما يتعلق الأمر بالمقامرة فهناك أمرين ينبغي أخذهم في الاعتبار وهم: كم الأموال التي ننفقها في اللعب، والوقت الذي نخصصه للعب. لا توجد نسب محددة للعب المعتدل لأننا كبشر لدينا ظروف مختلفة عن بعضنا البعض. فلدى البعض الكثير من أوقات الفراغ، إلا أنهم لا يملكون الكثير من الأموال. والبعض الآخر

يعيشون حياة تتسم بالضغط العصبي ولا يتوفر لديهم الكثير من أوقات الفراغ، إلا أنهم يملكون دخلاً جيداً. إلا أن أهم شيء هو أن لا يقوم اللعب بالتأثير بشكل سلبي على المناحي الأخرى للحياة. لذا لا تقم بالمقامرة بأموال أكثر مما أنت مستعد أن تخسر، ولا تقضي وقتاً في اللعب أكثر مما يشعرك بالارتياح.

نصائح عملية لمساعدتك على السيطرة على زمام الأمور
ينبغي أن يكون اللعب وقتاً ممتعاً. فليس هناك حرجاً في الرغبة في أخذ قسط من الراحة من الحياة اليومية في بعض الأحيان، ولكن لا تريح نفسك باللعب. اجعل للعبك حدود وحافظ عليها، على سبيل المثال من خلال وضع منبه. كما أنه من الضروري أيضاً أن تكتسب المعرفة بحيث لا تسيء فهم كيفية عمل اللعبة.

إذا لم تكن تتمكن من التوقف عن اللعب فإن هذه علامة على أنك تلعب كثيراً. من الهام أن تأخذ كافة الإشارات التحذيرية على محمل الجد. على سبيل المثال لا تلعب من أجل محاولة تعويض ما خسرته. بل حاول أن تأخذ راحة من اللعبة.

استخدم أدوات المساعدة لدينا لكي تلعب بشكل أكثر أماناً
إن Mina Spelvanor (Playscan) وترجمتها بالعربية «عادات لعبي»، وهي أداة تقوم بتنبيه اللاعبين بشأن التغييرات التي تطرأ على عادات اللعب خاصتهم. ومن خلال الاختبار الذاتي يحصل اللعبين على تنبيه إذا ما كانوا في الطريق لتطوير مشاكل في اللعب. وبفضل تسجيل اللعب يتمكن اللاعب من الوصول إلى سجل اللعب ويمكنهم الاطلاع على الوقت الذي قضاه في اللعب والأموال التي أنفقها عليه. ولا يسري هذا على ألعاب اليانصيب في المتاجر واللعب في كازينو كوسموبول (Casino Cosmopol).

أوقف اللعب بسهولة أو ضع ميزانية أسبوعية
يمكن للاعبين لدى Svenska Spel تحديد ميزانية أسبوعية عبر الموقع الإلكتروني أو يمكنهم إيقاف اللعب من خلال تجميد بطاقة اللعب خاصتهم لفترة من الوقت. وبغض النظر عن الاختيار الذي يختاره العميل فلا يمكن لـ Svenska Spel إلغاء استراحة اللعب قبل انتهائها. إذا كنت ترغب بالحصول على مساعدة في تجميد حسابك فيمكنك ببساطة الاتصال بنا عبر خدمة العملاء خاصتنا.

المساعدة في كازينو كوسموبول (Casino Cosmopol)
إذا كنت تزور كازينو Casino Cosmopol فيمكننا مساعدتك من خلال التوقيع على اتفاقية التحديد الطوعي للزيارات أو الإيقاف المؤقت. فقد يساعدك ذلك بشكل جيد على تمكنك من زيارة الكازينو بضعة مرات فقط كل شهر، أو منعك من الزيارة بالكامل لفترة. يمكنك الحصول على المساعدة بهذا الشأن في الكازينو أو من خلال الاتصال بنا عبر خدمة العملاء خاصتنا

عندما يشكل العب مشكلة

تنتشر مشاكل لعب القمار بين كافة فئات المجتمع، وليس هناك تفسير مبسط حول سبب حدوث مشاكل إدمان المقامرة للأشخاص وتطوره. فبالنسبة للأشخاص مدمني المقامرة فإن اللعب لم يعد ممتعاً. وتصبح حياتهم متمحورة حول اللعب والطرق المختلفة للحصول على الأموال التي يمكنهم أن ينفقوها على اللعب.

ولكي تتخلص من إدمان لعب القمار فقد تحتاج إلى الحصول على المساعدة من كل من المقربين والغرباء. والخطوة الأولى للتغيير غالباً ما تكون الجرأة على الاعتراف بأن لعب القمار أصبح يشكل مشكلة.

معلومات للأشخاص الذين يلعبون القمار
هل يتمحور جزء كبير من حياتك حول لعب القمار؟ هل تحاول أحياناً التوقف عن لعب القمار لكن بلا جدوى؟ هل تكذب بشأن مقدار الوقت الذي تلعب فيه القمار والأموال التي تنفقها عليه؟ هل كان للعبك عواقب سلبية على الأسرة أو الأصدقاء أو العمل؟ يمكنك الحصول على المساعدة. إذا كنت تتسائل إذا ما كان لعبك للقمار أصبح يشكل مشكلة لك، فيمكنك التوجه إلى Stödlinjen (خط الدعم)، عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني أو الدردشة. إن الخدمة مجانية، ولديك الحق في عدم الإفصاح عن هويتك إذا كنت ترغب بذلك. يتم إدارة Stödlinjen (خط الدعم) من قبل مركز أبحاث الطب النفسي في معهد كارولينسكا (Centrum för psykiatriforskning vid Karolinska institutet) ومجلس محافظة ستوكهولم بالنيابة عن المحافظة، وليس لديه أي روابط مع شركات لعب القمار. ولدى Stödlinjen (خط الدعم) يمكنك التحدث مع شخص ما يتفهم شعورك ويتفهم الوضع الذي أنت فيه. كما يمكنك أيضاً الحصول على المعلومات حول الأماكن التي يمكنك التوجه إليها للحصول على المساعدة.

معلومات للمقربين
بكونك قريباً فإنك قد تشعر بالقلق والإحباط والعجز إذا كان لديك أحد المقربين الذي يعاني من مشاكل في لعب القمار. فمن السهل أن ينسوا الاعتناء بأنفسهم وبدلاً من ذلك يضعون كافة طاقتهم في محاولة تغيير اللاعب. إلا أنه لكي تتمكن من دعم شخصاً آخر، فإنه ينبغي عليك أولاً أن تعتني بنفسك. ومن ثم فإن الخطوة الأولى هي أن تتحدث مع شخص ما. لكي تتمكن من الحصول على دعم احترافي يمكنك الاتصال بـ Stödlinjen (خط الدعم). وقم بالسيطرة على دخل العائلة، واحصل على المساعدة إذا لزم الأمر. ومن خلال مصلحة شؤون المستهلكين (konsumentverket) يمكنك إجراء ميزانية منزلية والعثور على مرشدين للميزانية في البلدية التي تعيش فيها. تذكر بأن تقوم بدعم لاعب القمار عاطفياً، ولكن لا تساهم بأي أموال للعب.

معلومات للوالدين
بكونك والداً فإنه يقع على عاتقك مسؤولية هامة عندما يتعلق الأمر بالأطفال وباللعب. على سبيل المثال تجنب اللعب على الإنترنت إذا كان أطفالك في الجوار. إن لعب القمار هو «للوقت الذي تقضيه لنفسك كبالغ» ولا ينبغي للأطفال التواجد حولك أثناءه. ولا تقم أيضاً بترك الأطفال أبداً على جهاز الكمبيوتر الذي يوجد به برنامج مفتوح للعب القمار، وقم بحماية برنامج لعب القمار بكلمة سر. لا تسمح لأي شخص تحت 18 سنة أن يشارك في اللعب بأموال. فيمكن للأطفال الحصول بسهولة على فكرة خاطئة حول الحظ والمهارة. لذا لا تسمح للأطفال بالجلوس معك والضغط أو اختيار الحصان، وتجنب على سبيل المثال قول أنك كنت محظوظاً وفزت.

قم بالاتصال بنا أو إرسال رسالة بالبريد الإلكتروني أو بالدردشة معنا دون الإفصاح عن هويتك.

حقائق حول اللعب

قد يعتقد بعض الناس أننا نلعب فقط من أجل ربح الأموال. إلا أن لعب القمار يُسيطر عليه البيلوجيا خاصتنا وكيفية تفكيرنا وكيفية تصميم اللعبة. وإذا لم يقم الشخص بالتحقق من كيفية اللعب، فمن السهل أن نأخذ القرار الخاطئ.

هل تعلم كيفية اللعب؟
من الهام اكتساب المعرفة بشأن طريقة اللعب لكي تتمكن من اتخاذ القرارات السليمة أثناء اللعب. إن الألعاب مصممة بطرق مختلفة، وأغلب الألعاب يلعب فيها الحظ دوراً أساسياً في تحديد النتيجة. وهذا يعني أن النتيجة لا يمكن أن تؤثر. إلا أن الصدفةالحظ قد يكون له تأثيراً متبايناً على أنواع مختلفة من الألعاب. فعلى سبيل المثال تلعب الصدفةالحظ دوراً في سحب اليانصيب أكبر من البوكر، كما أن المهارة في البوكر تلعب أيضاً دوراً.

ألعاب القمار محفوفة بالمخاطر بشكل متباين
إن تصميم الألعاب يعني أن كل لعبة متباينة من حيث المخاطر. فسرعة اللعبة وفرص الربح والاستمرارية وكذلك إمكانية رفع الرهان هي العوامل التي تحدد مدى خطورة اللعب في المقام الأول.
فالسرعة تشير إلى الوقت بين رهانك وبين إمكانية معرفتك للنتيجة. وكلما زادت سرعة اللعبة، كلما زاد معدل الخطر بها. فماكينات ألعاب القمار على سبيل المثال هي أسرع من الألعاب الأخرى. إن إمكانية رفع الرهان يسهم في جعل الشخص يضع مزيد من الأموال، وذلك يجعل الشخص يعتاد على مستويات الرهان المرتفعة لتجربة الإثارة. ومن أمثلة هذا النوع من الألعاب الروليت.

يوجد بماكينات القمار ألعاب يمكنك ربح منها أرباح صغيرة. وكلما زادت مرات المكسب كلما شعر الشخص بالمكافأة، مما يزيد من خطر اللعب كثيراً. إن الاستمرارية تتعلق بالمدة التي يمكن أن يتم فيها اللعب دون أي انقطاع. وكلما زادت المدة التي يمكننا فيها اللعب دون انقطاع، كلما زاد خطر أن نلعب أكثر مما اعتقدنا أننا يمكننا اللعب. ومن الألعاب التي لا يحدث خلالها انقطاع هي لعبة البنغو على الإنترنت.

لماذا نلعب في الأصل؟
لدينا دوافع مختلفة لأسباب اللعب، ومن ثم أشياء مختلفة ينبغي تذكرها لكي نلعب بشكل آمن. فربما أنت لاعب تحب الصحبة أثناء اللعب، وتعتقد أن أفضل ما في اللعب هو أن تقضي الوقت مع أصدقائك في ميادين سباقات الخيل. لذا فمن الهام أيضاً أن يكون لديك طرق أخرى لتكون اجتماعياً. أو ربما أنت تحب الإثارة وتستمتع عندما يتم رفع معدل ضربات قلبك وترغب بعيش الإثارة أثناء اللعب، ربما من خلال رفع الرهان في لعبة البوكر. إلا أنه ينبغي عليك الحذر حتى لا تفقد السيطرة.

سوق ألعاب القمار السويدي
هناك ما يقرب من 70% من السويديين يلعبون القمار مرة واحدة في العام على الأقل. والمكان الذي تذهب إليه أرباح شركات لعب القمار يعتمد على شركة ألعاب القمار التي لعبت لديها. وإذا لعبت لدى شركة لديها ترخيص سويدي للعب القمار فيمكن أن تذهب الأموال إلى أغراض خيرية. وسوف تتأكد هيئة التفتيش على اليانصيب (Lotteriinspektionen) من كون سوق ألعاب القمار السويدي آمناً وقانونياً وموثوقاً. وتجدر الإشارة إلى أن هيئة التفتيش على اليانصيب (Lotteriinspektionen) هي مصلحة حكومية لديها خبرة في المسائل التي تتعلق باللعب واليانصيب، وتهدف إلى وجود سوقاً سليماً وآمناً لألعاب القمار. ومن أهم مهامها هي إعطاء التراخيص للأنواع المختلفة من الألعاب. إن لعب القمار في السويد غير قانوني باستثناء شركات ألعاب القمار التي قامت هيئة التفتيش على اليانصيب (Lotteriinspektionen) بإعطاءها التراخيص.

مبادرة Spela lagom (اللعب باعتدال) - هو أحد مهام أعمال اللعب المسؤول الخاصة بـ Svenska Spel

إن Spela lagom (اللعب باعتدال) هي مبادرة من قبل Svenska Spel لتقديم المعلومات والمشورة لعملائهم بشأن عادات اللعب الصحيحة. تم تطوير محتوى مبادرة Spela lagom (اللعب باعتدال) بالتعاون مع خبراء وباحثين في مجال اللعب المسؤول وإدمان لعب القمار، ويتم مراجعة الحقائق بشكل مستمر.

والغرض من مبادرة Spela lagom (اللعب باعتدال) هو تقديم معلومات واضحة وذات صلة تهدف إلى منع حدوث المشكلة، وتثقيف الأشخاص بشأن كيفية عمل الألعاب، وكذلك تقديم النصح والمشورة بشأن عادات اللعب الصحيحة.

وتقوم Svenska Spel بتثقيف كافة العاملين بها وكافة الأشخاص الذين يبيعون منتجاتها بشأن اللعب المسؤول، وتقوم بتحديث دوراتها التعليمية باستمرار. ومن أحد مهام أعمال المسؤولية الوقائية لدينا هو أن هناك حدود للسن فيما يتعلق بمنتجاتنا والكازينو الخاص بنا. كما نقدم أيضاً أدوات المساعدة التي من شأنها أن تسهل متابعة لعبك، مثل الاختبار الشخصي الذي ينبه اللاعب إذا أصبح اللعب محفوفاً بالمخاطر. وبفضل تسجيل اللعب يتمكن اللاعب من الاطلاع على سجل اللعب بأكمله والاطلاع على الوقت الذي قضاه في اللعب.

ويمكن للشخص أن يضع أيضاً حدوداً مختلفة، كالميزانية الأسبوعية على سبيل المثال. ونحن نقدم للاعبين إمكانية أخذ راحة من اللعب بسهولة أو إيقاف اللعبة من تلقاء نفسها، وذلك على موقعنا الإلكتروني svenskaspel.se والكازينو خاصتنا. كما أن لدينا أيضاً حواراً مستمراً مع جمعيات مدمني القمار ومع ممثلين من هيئات رعاية وعلاج مدمني القمار وذلك للحصول على المعارف القيمة في هذا المجال، كما أننا قمنا بإنشاء مركزاً للبحوث يقوم بإجراء البحوث حول ألعاب القمار في كل عام، ويدلي بجهود من أجل منع مشاكل ألعاب القمار.

هناك أمور لا نقوم بها في سبيل تحمل مسؤولياتنا
ينبغي على عملائنا اختيار أي الإعلانات التي يرغبون بأن تكون موجهة لهم. كما لا تقوم Svenska Spel بإرسال أية إعلانات إلى العملاء الذين اختاروا إغلاق حسابهم أو إذا لم يلعبوا لفترة من الوقت. لا نقوم كذلك بإرسال أية إعلانات مباشرة إلى العملاء الذين اختاروا عدم إرسال أية إعلانات إليهم عند إلغاء اشتراكهم. وفي كازينو كوسموبول Casino Cosmopol ينبغي على اللاعبين تسجيل أنفسهم إذا كانوا يرغبون بأن يتم إرسال إعلانات إليهم. كما أننا صارمون فيما يتعلق بالتسويق والإعلانات لأنواع الألعاب التي تم تقييمها بكونها أكثر خطورة من غيرها.

نحن لا نؤمن بجذب الزبائن من خلال عروض المكافآت أو التخفيضات أو نظام VIP. كما أننا لا نقدم أيضاً خدمات إعادة الملء التلقائي أو اللفات المجانية. والهدف من ذلك هو تجنب الجذب إلى مزيد من الألعاب.